رويترز: باريس تميل إلى حفتر

رويترز: باريس تميل إلى حفتر

أفادت وكالة أنباء رويترز بوجود احتمال لأن تعيد السلطات الفرنسية الجديدة مراجعة موقف باريس من تأييد أطراف النزاع الداخلي في ليبيا.

وكانت الحكومة الفرنسية في عهد الرئيس فرانسوا هولاند تساند بشكل صريح حكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج، فيما كانت وزارة الدفاع في ذات الوقت تتعاون بشكل وثيق مع قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر.

ونقل دبلوماسيون للوكالة أنهم ينتظرون "تمحيصا لموقف باريس" مع استلام الرئيس إيمانويل ماكرون للسلطة، وذلك لأن منصب وزير الخارجية تولاه وزير الدفاع السابق جان إيف لودريان.

إقرأ المزيد مذبحة في صحراء ليبيا

ولفتت وكالة "رويترز" إلى أن المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية قد نوه، خلال مؤتمر صحفي أمس بدور حفتر في تشكيل قوة عسكرية وطنية موحدة، ولم يذكر السراج ولا مرة واحدة.

وكانت أطراف النزاع الليبي وقعت اتفاقية تسوية في مدينة الصخيرات المغربية نهاية عام 2015، إلا أنه لم يتم تطبيقها بشكل تام بسبب بروز اختلافات في وجهات النظر من جديد.

المصدر: نوفوستي

محمد الطاهر

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله