إعادة هيكلة قانون B.O.T

من الأسباب التي أدت إلى تدهور النشاط العقاري والاقتصادي في الكويت هو قانون رقم 7 لسنة 2008 لتنظيم عمل مشاريع B.O.T، قانون أدى إلى هروب الشركات العالمية التي ترغب في الاستثمار في الكويت، هيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص تعتبر من أهم الجهات الحكومية في الكويت التي من المفترض أن تقوم بدورها على أكمل وجه لطرح مشاريع تعود على الدولة بفائدة كبيرة وذات جدوى اقتصادية، والقانون الذي جرى اعتماده في 2008 هو السبب الرئيسي الذي أدى إلى تحجيم هذا الجهاز المهم في الدولة.
B.O.T هو بناء وتشغيل وتحويل، وهو نظام عالمي في عملية تطوير المشاريع التي تعمل به معظم دول العالم، مشروع كويت ماجيك ومنتزه صالح الشهاب ومسلخ العاصمة السابق وسوق شرق والمارينا مول والخيمة مول ومنتزه الجون والمنطقة الحرة كلها مشاريع تم إنشاؤها قبل قانون 2008.
لماذا لم تتم إقامة مشاريع تنموية وحيوية عن طريق هيئة الشراكة بعد قانون B.O.T الأخير؟ على هيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص أن ترفع تقريرها إلى الحكومة وإلى مجلس الأمة بجميع المشاريع المقترحة التي قدمت لهذا الجهاز مع ذكر الأسباب الرئيسية التي أدت إلى رفض قبول المبادرات، حتى يكون هناك تقييم موضوعي ولمعرفة جميع الأسباب إلى أدت إلى توقف المشاريع الكبيرة.
يجب أن يترك أعضاء مجلس الأمة المواضيع الهامشية والتركيز على هذا القانون لتطوير الكويت، دورهم كبير في عملية تعديل القانون، ولعمل دراسة وافية مع الاستعانة بخبراء كويتيين اقتصاديين وبشركات استثمارية وعقارية وبنوك لإيجاد صيغة مناسبة حتى يتم تعديل القانون، فإذا تمت صياغة القانون عن طريق أعضاء مجلس الأمة فقط ففي هذه الحالة سوف يتم تكرار خطأ 2008، يجب الاستعانة بالخبراء وأصحاب الاختصاص وعدم الاستعجال لإعادة هيكلة القانون بشكل صحيح.
إذا تم تعديل القانون فسوف تكون هناك فرصة كبيرة لعمل مشاريع تنموية واستقطاب المستثمرين وتشجيعهم على الاستثمار، مثل طرح مشاريع لتوليد الطاقة الكهربائية، مشاريع تحلية المياه، مشاريع بتروكيماوية، إنتاج الطاقة النظيفة، عمل مشاريع ترفيهية، مشاريع رياضية، والاستثمار في تطوير الموانئ، والاستثمار في الجزر، الاستثمار في الشريط الساحلي، والاستثمار في قطاع المواصلات، وتعتبر هذه المشاريع رافدًا مهمًا للدولة ومصدرًا من مصادر الدخل غير المستغلة، ولتدوير وتحريك عجلة الاقتصاد مرة أخرى، وخلق فرص عمل جديدة للكويتيين وللمساهمة في نهضة دولة الكويت.

فواز أحمــد الحمـــد
Fw.alhamad@gmail.com

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله